capni-logo-site
facebook-icon twitter-icon youtube-icon linkedin-icon googleplus

تسقيف دور العوائل في القرى:

حيث ان طبيعة مناخ المنطقة وشتاءها يتصف بغزارة الامطار والثلوج فانه لا بد من مراعاة ذلك في طريقة التسقيف والمواد والتقنيات المستخدمة فيه.

فالسقوف الموجودة والتي تستخدم الاعمدة الخشبية والحصائر والتراب لا تستطيع مقاومة شتاء المنطقة وتتعرض للخراب والتدمير شيئا فشيئا مما يهدد البيوت بالانهيار دون صيانة مستمرة لها وهي استنزاف للمال والجهد والوقت.

يضاف الى ذلك ان السقوف الخشبية البدائية تشكل ملجا للافاعي والعقارب التي تحتمي فيها طلبا للدفء، وهذا يشكل مصدر خطر حقيقي على حياة افراد العائلة ومصدر خوف ورعب للاطفال خاصة.

لذلك كان لا بد من ازالة هذه السقوف البدائية واحلالها بسقوف كونكريتية تحمي البيوت من الخراب بسبب الثلوج والامطار وتحمي الساكنين من احتمالات الاذى من الافاعي والعقارب، اضافة الى توفير الجهد والمال والوقت الذي تستنزفه صيانة الاسقف البدائية.

وهذه مجتمعة تعطي سكان القرية الشعور بالامان والاستقرار وتساهم في تنمية القرية اقتصاديا واجتماعيا.

كما تساعد وتشجع المزيد من العوائل للعودة والاستقرار.

  في هذا البرنامج تم تنفيذ تسقيف بيوت العوائل في خمس قرى وكما يلي:

قرية بيباد: حيث تم تسقيف دور 20 عائلة وانتهى تنفيذ المشروع في كانون الاول من عام 2003.

قرية دهي: حيث تم تسقيف 16 دار في القرية وانتهى العمل في بداية اب 2004.

قرية داوودية: حيث تم تسقيف 25 دارا في القرية وانتهى العمل في اواسط اب 2004.

ناحية سرسنك: حيث تم تسقيف 11 دارا وانتهى العمل في اواسط تشرين الثاني 2004.

قرية بادرش: حيث تم تسقيف 16  دارا في القرية وانتهى العمل في اوائل كانون الاول 2004.

في جميع هذه القرى كانت غبطة اهالي القرية بتسقيف بيوتهم عظيمة جدا عبروا عنها في زيارات كابني الدورية اليها اثناء وبعد تنفيذ المشروع، وعبروا عنها ايضا من خلال رسائل الشكر التي وجهوها الى كابني والمتبرعين.

2- شقق اسكان النازحين